ننتظر تسجيلك هـنـا


 
العودة   منتديات للحب همسه > |[ :: المنتديات الإسلاميه :: ]| > هــمسـﮧ الحج والعمره
 

هــمسـﮧ الحج والعمره ● كل ما يتعلق بمناسك الحج او العمره ,ودرس وفتاوي مهمه من خلالها نوسع ثقافتنا الاسلاميه .

 

إضافة رد
#1  
قديم 06-26-2020, 11:06 AM
شقآء متواجد حالياً
Oman     Male
الاوسمة
أقلام نبراسة وسام التواصل خمسون الف مشاركة مسابقة كرائم الأجواد وسام التميز المـركز الثالث فعالية ترنيمة قلم 
لوني المفضل Dimgray
 رقم العضوية : 3882
 تاريخ التسجيل : Jan 2013
 فترة الأقامة : 2719 يوم
 أخر زيارة : اليوم (08:21 PM)
 الإقامة : عمٌقّ آلقلمُ محرٌآبِ آلظُلآمٌ
 المشاركات : 57,180 [ + ]
 التقييم : 224861
 معدل التقييم : شقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond reputeشقآء has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
Q1 أصحاب حملات الحَجِّ وصاحب المِحْجَنِ ~




-
,




عن ‏جَابِرٍ رضي الله عنه أنَّ ‏رَسُولِ اللَّهِ ‏‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏قال في الحديث الذي بيَّن فيه
‏مَا عُرِضَ عَلَبه‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏فِي صَلاةِ الْكُسُوفِ مِنْ أَمْرِ الْجَنَّةِ وَالنَّار، قالِ: «...
مَا مِنْ شَيْءٍ تُوعَدُونَهُ إِلاَّ قَدْ رَأيْتُهُ فِي صَلاتِي هَذِهِ، لَقَدْ جِيءَ بِالنَّارِ وَذَلِكُمْ حِينَ رَأيْتُمُونِي
تَأخَّرْتُ مَخَافَةَ أنْ يُصِيبَنِي مِنْ ‏‏لَفْحِهَا، ‏وَحَتَّى رَأيْتُ فِيهَا ‏‏صَاحِبَ الْمِحْجَنِ [1] ‏‏يَجُرُّ قُصْبَهُ
[2] ‏‏فِي النَّار، كَانَ يَسْرِقُ الْحَاجَّ بِمِحْجَنِهِ، ‏‏فَإنْ ‏ ‏فُطِنَ لَهُ [3] ‏قَالَ إِنَّمَا تَعَلَّقَ بِمِحْجَنِي، وَإِنْ
غُفِلَ عَنْهُ ذَهَبَ بِهِ» [رواه مسلم].

وفي رواية عن ‏عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرٍو بن العاص ‏‏رضي الله عنهما قال: قال رَسُولِ اللَّهِ ‏‏صَلَّى

اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «... ‏وَرَأيْتُ صَاحِبَ الْمِحْجَنِ ‏‏مُتَّكِئًا فِي النَّارِ عَلَى ‏‏مِحْجَنِهِ ‏كَانَ يَسْرِقُ الْحَاجَّ
‏‏بِمِحْجَنِهِ ‏‏فَإِذَا عَلِمُوا بِهِ قال لَسْتُ أنَا أسْرِقُكُمْ إِنَّمَا تَعَلَّقَ ‏بِمِحْجَنِي» [رواه أحمد] [4].

وفي رواية ثالثة عن ‏عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرٍو ‏رضي الله عنهما قَالَ: قال رَسُولِ اللَّهِ ‏‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ

وَسَلَّمَ: «... وَحَتَّى رَأيْتُ فِيهَا صَاحِبَ الْمِحْجَنِ ‏‏الَّذِي كَانَ يَسْرِقُ الْحَاجَّ‏ ‏بِمِحْجَنِهِ ‏‏مُتَّكِئًا عَلَى
‏‏مِحْجَنِهِ ‏‏فِي النَّارِ يَقُولُ أنَا سَارِقُ‏‏ الْمِحْجَنِ» [رواه النسائي] [5]

فصاحب المِحْجَنِ هذا جمع بين إثمين عظيمين: إثم السَّرقة، وإثم التَّعدي على وَافِدِ الله

ضَيْفِ الرَّحمن سبحانه وتعالى.

نعم، فالحَاجُّ ومثله المُعْتَمِرُ وَفْدُ الله تعالى، كما عَنْوَن ابن خزيمة في صحيحه فقال: (باب

فَضْلُ الحَجِّ إذْ الحَاجُّ مِنْ وَفْدِ الله عَزَّ وجَلَّ)، وعَنْوَن ابن حبان في صحيحه قال: (ذِكْرُ
البيان بأن الحَاجَّ والعُمَّارَ وَفْدُ الله جَلَّ وعَلاَ)، وأورد الحديث عن أبي هريرة رضي الله
عنه‏ قال: قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم‏: «وَفْدُ [6] الله عزَّ وجلَّ ثَلاثَةٌ: الْغَازِي،
وَالْحَاجُّ، وَالْمُعْتَمِرُ» [رواه ابن حبان [7]، والنسائي [8] واللفظ له].

وعن ‏ابن عمر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم ‏قال: «‏الْغَازِي فِي سَبِيلِ اللَّهِ،

وَالْحَاجُّ، وَالْمُعْتَمِرُ وَفْدُ اللَّهِ دَعَاهُمْ فَأجَابُوهُ وَسَألُوهُ فَأعْطَاهُمْ» [رواه ابن ماجه] [9].

«وَفْدُ الله» أي: السائرون إلى الله القادمون عليه سبحانه وتعالى، أي: زُوَّارُ الله عَزَّ وجَلَّ،

أي هم: ضيوف الرحمن، فهم بِسَفَرِهِمْ قَاصِدُونَ التَّقَرُّب إِلَى اللَّه تَعَالَى ونيل ثوابه ورضاه.
قال ابن عباس رضي الله عنهما : "لو يَعَلَمُ المُقِيمُونَ مَا لِلْحَاجِّ عليهم مِنَ الحَقِّ لأتَوْهُمُ حين

يَقْدُمُونَ حتى يُقَبِّلُوا رواحلهم لأنَّهم وَفْدُ الله تعالى من جميع الناس". [رواه البيهقي] وعن
الحسين بن علي رضي الله عنهما أنه لقي قوما حُجَّاجًا، فقالوا: إنّا نريد مكة، فقال: إنّكم
من وَفْدِ الله، فإذا قَدِمْتُمُ مَكَّةِ فَاجْمَعُوا حاجاتكم فَسَلُوهَا الله. [رواه ابن أبي شيبة]

وتأمل جيدا وتفكَّر في هذا الحديث القدسي العظيم، عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه

أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «يقول الله عزَّ وجلَّ: إنَّ عَبْداً صَحَّحْتُ لَهُ جِسْمَهُ،
وَوَسَّعْتُ عَلَيْهِ فِيِ المَعيشَةِ، تَمْضِي عَلَيْهِ خَمْسَةُ أعْوَامٍ لا يَفِدُ إليَّ لَمَحْرُومٌ» [رواه ابن حبان
والبيهقي]. [10]

«يَفِدُ إليَّ»، فالحجيج وَفْدُ الله تعالى، هُمْ له راغبون، وفي طلب ثوابه مسافرون، وإلى بيته

الحرام سائرون، بيته الذي جعله مثابة للناس وأمنا وهدى ورحمة للعالمين، كما قال
تعالى: {وَإِذْ جَعَلْنَـا الْبَيْتَ مَثَابَـةً لِلنَّاسِ وَأمْنًـا} [البقرة:125]، و{وَأمْنًـا} أي: مَأمَنًا
يأمنون فيه على أرواحهم وأموالهم، فالأمن في اللغة تعني السلامة من الخوف، ومن
جميل أشعار المسلمين:

مَنْ يُتْحِفُ البيت العتيق وزمزماً
والوَفْدُ وَفْدُ الله فيه يَنْزِلُ
مُتَسَابِقِينَ إلى مَثَاَبِة رَحْمَةٍ

مِنْ كُلِّ مَا حَدْبٍ إليه تَنْسِلُ
هُيَّماً كأفْوَاجِ القِطَا [11] قَدْ سَاقَهَا

ظَمَأٌ شَدِيدٌ والمطاف المنهل
مِنْ كُلٍّ مَرْفُوعُ الأكُفِّ شراعة

والقلب يخفق والمدامع تَهْمِلُ

النبي صلى الله عليه وسلم يُبَيِّنُ أن سرقة الحَاج إثم وعار:

عَنْ نَافِعٌ أنَّ عَبْدَ اللَّهِ أَخْبَرَهُ أنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ عَلَى الْمِنْبَرِ :

«غِفَارُ غَفَرَ اللَّهُ لَهَا، وَأسْلَمُ سَالَمَهَا اللَّهُ، وَعُصَيَّةُ عَصَتْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ» [رواه البخاري].
قال ابن حجر في فتح الباري: "إنَّ بَنِي غِفَار كَانُوا يَسْرِقُونَ الْحَاجّ فِي الْجَاهِلِيَّة فَدَعَا لَهُمْ

النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعْد أنْ أسْلَمُوا لِيَمْحِيَ عَنْهُمْ ذَلِكَ الْعَار". أ.هـ

فرغم أنّ «الإسْلامَ يَجُبُّ مَا قَبْلَهُ» [12] من الذنوب والآثام مهما كبرت وعظمت، ويَجُبُّ:

أي يُزِيِلَ عينه ويمحو أثره كأنّه لم يكن، إلاّ أنّ استغفار النبي صلى الله عليه وسلم لقبيلة
غِفَارٍ بعد إسلامها فيه إشارة واضحة على عِظَمِ الذنب وفداحة الإثم الذي آتوه، وهو سرقة
الحَاجّ الذي آتى بيت الله الآمن، وبيان أن ذلك إثم وعار يلحق فاعله.
وصَدّقَ الله العظيم إذ قال: {وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمٌ} [النور: 15]. [13]


اللِصٌّ النظيف [14] وأصحاب حملات الحَجِّ:

انتبه وتأمل، إنّ صَاحِبَ الْمِحْجَنِ الذي ‏‏يَجُرُّ قُصْبَهُ (ذكرنا أن قُصْبَهُ تعني: أمعائه) ‏‏فِي النَّار

لأنّه كَانَ يَسْرِقُ الْحَاجَّ بِمِحْجَنِهِ، ‏‏فَإنْ ‏فُطِنَ لَهُ ‏قَالَ: إِنَّمَا تَعَلَّقَ بِمِحْجَنِي، وَإِنْ غُفِلَ عَنْهُ ذَهَبَ
بِهِ، هو في مصطلح وعُرْف القانون الآن يسمى باللص النظيف، فهو لم يقتل أو حتى
يضرب ويَجْرَحَ أحد من النّاس أذية بدنية، وهو لم يتسور بيتا ويهتك حرمته، أو يكسر
باب دُكَان أو أي بناء مصون لصاحبه، ولم يحمل السلاح ويُهدد ويُروع من قام بسرقتهم،
ولكن مع هذا فقد احتمل بهتانا وإثما عظيما ذلك أنّه تعدى على وافد الرحمن وضيف الله
تعالى، وهذه جريمة تفوق بشاعتها بشاعة جريمة السرقة، وعليه يجب أن يحذر ويحذر
ويحذر أصحاب حملات الحَجِّ من أن يُحشروا مع صاحب المِحْجَنِ إذا تَعدَّوا على ضيوف
الرحمن بالنصب والاحتيال، بأن يُمنُّوهُم ويُوعدوهم بخدمات ومميزات سيقدمونها لهم في
الحَجِّ، وهي لا تعدوا أكاذيب لسرقتهم والاستيلاء بالتحايل والنصب على أموالهم.

رَايَةُ المَلَك، وَرَايَةُ الشَّيْطَان:

عن أبي هُرَيْرَةَ عن النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «مَا مِنْ خَارِجٍ يَخْرُجُ يَعْنِي مِنْ بَيْتِهِ إلاَّ

بِيَدِهِ رَايَتَانِ، رَايَةٌ بِيَدِ مَلَكٍ، وَرَايَةٌ بِيَدِ شَيْطَانٍ، فَإنْ خَرَجَ لِمَا يُحِبُّ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ اتَّبَعَهُ الْمَلَكُ
بِرَايَتِهِ فَلَمْ يَزَلْ تَحْتَ رَايَةِ الْمَلَكِ حَتَّى يَرْجِعَ إِلَى بَيْتِهِ، وَإنْ خَرَجَ لِمَا يُسْخِطُ اللَّهَ اتَّبَعَهُ
الشَّيْطَانُ بِرَايَتِهِ فَلَمْ يَزَلْ تَحْتَ رَايَةِ الشَّيْطَانِ حَتَّى يَرْجِعَ إِلَى بَيْتِهِ» [رواه أحمد]. [15]
فمن خَرَج حَاجًّا أو في خدمة الحَجِيج فهو ينعم بظل راية المَلَك فيالها من عِزَّة وكرامة،
ويَالَهُ من أجر وثواب، ومن خرج في نهب الحَاجِّ بالنصب والاحتيال عليه فهو يشقى تحت
ظل راية الشيطان فيالها من ذِلَّة ومهانة وياله من إثم وعقاب.

فائدة هامة: احذر أن يدخل بطنك شيئا من الحرام:

صاحب المحجن الذي كان يسرق الحَاجَّ رآه النبي صلى الله عليه وسلم «‏‏يَجُرُّ قُصْبَهُ ‏‏فِي

النَّار» و قُصْبَهُ أي: أمعائه، فلماذا أمعائه دون سائر أعضاء جسده ومكونات جسمه هي
التي يَجُرُها في النار؟

لأنّ أمعاءه هذه كانت في الدنيا مُسْتَقَرَ المال الحرام الذي كان يسرقه من الحَاجِّ، ومنها نَبَتَ

لحمه، وصَحَّ بدنه [16]، وقَوِيَت أعضاءه، واستمع إلى حديث النبي صلى الله عليه وسلم
عن جندب بن عبد الله رضي الله عنه أنّه سَمِعَ النبي صلى الله عليه وسلم يقول: «أوَّلَ مَا
يُنْتِنُ مِنْ الإنْسَانِ بَطْنُهُ فَمَنْ اسْتَطَاعَ أنْ لاَ يَأكُلَ إلاَّ طَيِّبًا فَلْيَفْعَلْ» [رواه البخاري].

‏يُبين الحديث أنّ أول ما يُنْتِنُ من الإنسان بعد موته بطنه، والنَّتَنِ هو التَّعفن يصحبه رائحة

كريهة، والرسول صلى الله عليه وسلم يدعونا ويأمرنا أن لا نأكل ونُدخل بطوننا إلاّ
الحلال، والحلال فقط، كي لا يكون مصيرنا كمصير صاحب المِحْجَنِ الذي ملأ بطنه من
الحرام، وعموما بيَّن النبي صلى الله عليه وسلم أنّ النارَ مصيرُ من ربا لحمه من الحرام
فعَنْ كَعْبِ بْنِ عُجْرَةَ ‏رضي الله عنه قَالَ: ‏قَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «يَا
‏ ‏كَعْبَ بْنَ عُجْرَةَ ‏ ‏إِنَهُ لا يَرْبو لَحْمٌ نَبَتَ مِنْ ‏ ‏سُحْتٍ ‏إلاَّ كَانَتْ النَّارُ أوْلَى بِهِ»
[رواه الترمذي]. [17]

والسُّحْت أي: الحرام، وسُمي المال الحرام سُحْتاُ لأنه يَسْحَتُ صاحبه، أي: يَمْحق منه

البَركة، تقول العرب: فلان بطنه سُحْتٌ أي: أنّه يأكل ولا يشبع، فطعامه منزوع البركة
لأنّه من مال حرام، فالمال الحرام لا بركة فيه، ومهما كثر فإنّ حائز المال الحرام لاَ ولَنْ
يشبع ويرتاح في الدنيا، وفي الآخرة يكون ـ والعياذ بالله ـ زاده إلى النّار.

فاللّهم اكفنا بحلالك عن حرامك، وأغننا بفضلك عمن سواك .

~



 توقيع : شقآء

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 06-26-2020, 12:14 PM   #2


تفاصِيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7806
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : اليوم (06:23 PM)
 المشاركات : 153,235 [ + ]
 التقييم :  613382
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
مئه وخمسون الف مشاركه وسام الإداره وسآم التكريم الإداري وسام العطاء أجمل تنسيق للمواضيع مئوية 
لوني المفضل : Mediumauqamarine
افتراضي



-






أثابك الله الأجر والثواب
وأسعد قلبك في الدنيا والأخرة
دمت بحفظ الرحمن.


 
مواضيع : تفاصِيل



رد مع اقتباس
قديم 06-27-2020, 02:52 PM   #3


مـلـكـة الـحـب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 78
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : اليوم (10:39 PM)
 المشاركات : 118,970 [ + ]
 التقييم :  590967
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
نائب المدير العام الفانوس المركز الثاني مئوية وسام العطاء وسام الالغاز الشعريه المركز الثاني شكر فوتوشوب 
لوني المفضل : Whitesmoke
افتراضي















بارك الله فيكَ وَغفرّ ذنبِك وآنار دربِك
وجعل ثوآب مآكتبتَ في ميزآن حسنآتِك
دُمت بحفظِ الله


 

رد مع اقتباس
قديم 06-28-2020, 12:25 PM   #4


صهيب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8445
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 أخر زيارة : اليوم (09:27 PM)
 المشاركات : 15,973 [ + ]
 التقييم :  41299
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
الفانوس المركز الأول المشرف المميز وسام النشاط اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Dimgray
افتراضي



\\،،





الله يجزاك كل خير على مجهودك
ويجعل الأجر الاوفر بميزان حسناتك
،،


 

رد مع اقتباس
قديم 06-28-2020, 06:08 PM   #5


ملاذ الصمت ♥ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8953
 تاريخ التسجيل :  Feb 2016
 أخر زيارة : اليوم (04:11 PM)
 المشاركات : 134,436 [ + ]
 التقييم :  187685
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
المراقبة العامة المركز الأول وسام التواصل وسام العطاء وسام التميز وسام شعلة المنتدى 
لوني المفضل : Black
افتراضي



بارك الله فيك علي الطرح الطيب
وجعله الله في ميزان حسناتك..


 

رد مع اقتباس
قديم 06-29-2020, 12:59 AM   #6


حورية متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9772
 تاريخ التسجيل :  Sep 2016
 أخر زيارة : اليوم (08:43 PM)
 المشاركات : 13,525 [ + ]
 التقييم :  59763
 الاوسمة
وسام التميز المشرفة المميزة وسام النشاط اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
طرح ثري وقيم

وآفر الشكر

..،


 

رد مع اقتباس
قديم 07-01-2020, 08:06 PM   #7


غايم الليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5636
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 أخر زيارة : 07-08-2020 (08:15 PM)
 المشاركات : 33,465 [ + ]
 التقييم :  113854
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
مراقب اقسام وسام التواصل فعالية تنشيط المنتدى المشرف المميز وسام النشاط عضو مبدع 
لوني المفضل : Mediumauqamarine
افتراضي





 

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2020, 10:17 AM   #8


شقآء متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3882
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (08:21 PM)
 المشاركات : 57,180 [ + ]
 التقييم :  224861
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
أقلام نبراسة وسام التواصل خمسون الف مشاركة مسابقة كرائم الأجواد وسام التميز المـركز الثالث فعالية ترنيمة قلم 
لوني المفضل : Dimgray
افتراضي



-
,


تفاصيل
مُورق ضُلع الحُضور بيافعَ قُربك
شُكراً لـ دربَ وهُبتّكُ بالقُرب مِنيَ
سَعيد بُكُ !
,
لك الوِد مُعطر بأضامِيم جُوريّ
~


 

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2020, 10:17 AM   #9


شقآء متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3882
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (08:21 PM)
 المشاركات : 57,180 [ + ]
 التقييم :  224861
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
أقلام نبراسة وسام التواصل خمسون الف مشاركة مسابقة كرائم الأجواد وسام التميز المـركز الثالث فعالية ترنيمة قلم 
لوني المفضل : Dimgray
افتراضي



-
,



ملكة الحب
مُورق ضُلع الحُضور بيافعَ قُربك
شُكراً لـ دربَ وهُبتّكُ بالقُرب مِنيَ
سَعيد بُكُ !
,
لك الوِد مُعطر بأضامِيم جُوريّ
~


 

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2020, 10:17 AM   #10


شقآء متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3882
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (08:21 PM)
 المشاركات : 57,180 [ + ]
 التقييم :  224861
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
أقلام نبراسة وسام التواصل خمسون الف مشاركة مسابقة كرائم الأجواد وسام التميز المـركز الثالث فعالية ترنيمة قلم 
لوني المفضل : Dimgray
افتراضي



-
,



صهيب
مُورق ضُلع الحُضور بيافعَ قُربك
شُكراً لـ دربَ وهُبتّكُ بالقُرب مِنيَ
سَعيد بُكُ !
,
لك الوِد مُعطر بأضامِيم جُوريّ
~


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض تفاصيل اكثر الاعضاء الذين شاهدو الموضوع : 12
, , , , , , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تقاومي وشاية طفلك لحن الغرام أطفآلنـآ هَدِيـة آلرحمَن 12 08-10-2017 02:06 AM
مسجات فراق 2012 ،مسجات الم وحنين بالصور @ المميز @ الارشيف 36 10-24-2014 08:23 PM
sms رمضانيه 2013, مسجات رمضانيه جديدة 2013,sms رمضان txt,مسجات رمضان 1433,مسجات رمضان للتحميل العنقاء الجامحه الارشيف 14 10-24-2014 07:04 PM
لا يستوي أصحاب النار وأصحاب الجنة أصحاب الجنة هم الفائزون آبـولجيـن نفحـآت إسلآمية 21 03-14-2013 06:52 PM
مسجات للشاعر بدر بن عبد المحسن , مسجات جديده , مسجات 2010 مها الارشيف 8 12-24-2011 10:19 PM


الساعة الآن 10:41 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ,, ولاتعبر عن وجهة نظر إدارة المنتدى