ننتظر تسجيلك هـنـا


 
العودة   منتديات للحب همسه > |[ :: المنتديات الإسلاميه :: ]| > نفحـآت إسلآمية
 

نفحـآت إسلآمية ● خآص بِـ الأحآديث وأحكآم ديننآ الحنيف

 

إضافة رد
#1  
قديم 09-20-2020, 06:12 PM
حورية متواجد حالياً
    Female
الاوسمة
مسابقة وطني الحبيب وسام التميز الذهبي مراقبة أقسام وسام التميز المشرفة المميزة وسام النشاط 
لوني المفضل White
 رقم العضوية : 9772
 تاريخ التسجيل : Sep 2016
 فترة الأقامة : 1505 يوم
 أخر زيارة : اليوم (02:52 AM)
 المشاركات : 30,736 [ + ]
 التقييم : 199020
 معدل التقييم : حورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond reputeحورية has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي قبل فوات الأوان










قبل فوات الأوان


الفرصة سانحة لنا اليوم للقيام بأقوال وأفعال يسيرة، معظمنا قادر عليها، هي سانحة وقائمة اليوم؛ لأننا نعيشه، ولسنا ندري: أهي سانحة يوم غد أم لا؟ لأن الغد من الغيب، ولا ندري إن كنا سنحيا للغد.
أقوال وأفعال الفرصة التي نتكلم عنها لا تحتاج إلى حافظة متميزة، ولا إلى قدرات عضلية خارقة، ولا إلى مهارات حرفية متخصصة، الجميع يستطيع أن يفعلها: الصغير والكبير، المريض والصحيح، الغني والفقير، العالم والمتعلم، الشريف والبسيط، القريب والبعيد.
إنها فرص ذهبية وعطايا منحها لنا ربنا تبارك وتعالى؛ رحمة ورأفة بنا، وتلك من رحمته الواسعة التي شملت عباده، فالكثير من الناس ضعفاء، قليلو الهمة، ناقصو العزيمة، قاصرو النظر، مفرطون بما هو خير لهم.
لقد أتاح لنا الله تعالى هذه الأقوال والأفعال، التي هي بمثابة هدية قيمة لعباده لا تُقدَّر بثمن، فينبغي لنا أن نفعلها ولو باليوم مرة، أو بالأسبوع مرة، أو بالشهر مرة، أو بالعمر مرة، ففيها الخير الوفير، بل فيها النجاة بإذن الله.
وسنختار من هذه الفرص أيسرها، والتي يستطيع الجميع أن يقوم بها؛
فمنها:
أقوال سهلة:
فهناك مجموعة من الأقوال هي كلمات سهلة، معظم الناس يحفظها، إذا قالها الفرد سيحصل بموجبها على جزاء كبير جدًّا؛ فمن ذلك:
لا إله إلا الله:
وهي كلمة الإخلاص الطيبة الباقية، ويسير علينا أن نقولها كل حين، فنستطيع أن نقولها ونحن نمشي، أو واقفين، أو راكبين أو مستلقين وهكذا، وجزاء قول هذه الكلمة عظيم، فأولها أن الله يحرم على نار جهنم أن تحرق قائلها؛ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((فإن الله قد حرم على النار من قال: لا إله إلا الله، يبتغي بذلك وجه الله))[1].
ومن جزاء هذه الكلمة أن قائلها تناله شفاعة رسول الله محمدصلى الله عليه وسلم؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: ((قيل: يا رسول الله، من أسعد الناس بشفاعتك يوم القيامة؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لقد ظننت يا أبا هريرة ألَّا يسألني عن هذا الحديث أحدٌ أولى منك؛ لِما رأيت من حرصك على الحديث، أسعد الناس بشفاعتي يوم القيامة من قال لا إله إلا الله، خالصًا من قلبه، أو نفسه))[2].
فهل نعجز أن نقول بل نردد: (لا إله إلا الله) في يومنا مرة أو مرتين أو مائة مرة، ونحن على الحال الذي نحن عليها، قيامًا وقعودًا، وماشين وجالسين؟ فمن مشاهد يوم القيامة التي أخبرنا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم عن عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إن الله سيخلص رجلًا من أمتي على رؤوس الخلائق يوم القيامة، فينشر عليه تسعة وتسعين سجلًا، كل سجل مد البصر، ثم يقول له: أتنكر شيئًا من هذا؟ أظلمك كتبتي الحافظون؟ فيقول: لا يا رب، فيقول: أفلك عذر أو حسنة؟ فيُبهت الرجل، ويقول: لا يا رب، فيقول: بلى، إن لك عندنا حسنة، وإنه لا ظلم عليك اليوم، فيخرج له بطاقة فيها: أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا عبده ورسوله، فيقول: احضر وزنك، فيقول: يا رب، ما هذه البطاقة مع هذه السجلات؟ فيقول: إنك لا تُظلم، قال: فتوضع السجلات في كفة، والبطاقة في كفة، فطاشت السجلات، وثقلت البطاقة، قال: فلا يثقل اسمَ الله شيءٌ))[3]، إن (لا إله إلا الله) لا يعدلها شيء، فهي ثقيلة الفحوى والأجر.
لا حول ولا قوة إلا بالله:
وهي كنز من كنوز الجنة، فمَن مِنَّا لا يريد أن ينال أقل ما في الجنة فضلًا عن كنوزها؛ فقد قال رسول اللهصلى الله عليه وسلم: ((يا عبدالله بن قيس، قل: لا حول ولا قوة إلا بالله؛ فإنها كنز من كنوز الجنة، أو قال: ألا أدلك على كلمة هي كنز من كنوز الجنة؟ لا حول ولا قوة إلا بالله))[4].
آمين، وسمع الله لمن حمده:
كلمتان يقولها كلنا كل يوم في الصلاة، والكثير من الناس لا يعي قيمتها وقدرها، وهما كلمتان تجلبان مغفرة الله تعالى؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((إذا قال أحدكم: آمين، وقالت الملائكة في السماء: آمين، فوافقت إحداهما الأخرى غُفر له ما تقدم من ذنبه))[5].
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول اللهصلى الله عليه وسلم قال: ((إذا قال الإمام: سمع الله لمن حمده، فقولوا: اللهم ربنا لك الحمد، فإنه من وافق قوله قول الملائكة، غُفر له ما تقدم من ذنبه))[6].

أستغفر الله:
والاستغفار من الوصفات المهمة التي وصى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ ففيها تفريج الهموم، وجلب الأرزاق، والمخرج من كل ضيق؛ فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من لزم الاستغفار، جعل الله له من كل ضيق مخرجًا، ومن كل همٍّ فرجًا، ورزقه من حيث لا يحتسب))[7].

فضلًا عن أذكار أخرى كثيرة
بل لا تعد ولا تحصى، علَّمها رسول الله صلى الله عليه وسلم للناس، وما هي إلا كلمات قليلة العدد كبيرة المعنى والأجر، حين تخرج من صميم القلب وينطقها لساننا تقربًا إلى الله تعالى، يقبلها الله تعالى منا، فهل نعجز أن نقولها في يومنا بليل أو نهار، وكل ما ذكرنا هو (ذكر الله تعالى) الذي لا يوازيه عمل؛ فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((ألا أنبئكم بخير أعمالكم، وأزكاها عند مليككم، وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إعطاء الذهب والورق، وأن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم، ويضربوا أعناقكم؟ قالوا: وما ذاك يا رسول الله؟ قال: ذكر الله عز وجل، وقال معاذ بن جبل: ما عمل آدمي من عمل أنجى له من عذاب الله من ذكر الله عز وجل))[8]، فدعونا نرددها بقلوبنا قبل ألسنتنا قبل فوات الأوان.
أفعال يسيرة:
وهي مثل تلك الأقوال، فهي صغيرة ولكن قيمتها كبيرة، يكتب لها الله تعالى القبول حين تكون خالصة لوجهه، فيربيها لنا لتكون حسناتها كالجبال؛ منها:
المساهمة ولو بالشيء القليل
في بناء مسجد؛ فعن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((من بنى لله مسجدًا ولو كَمِفْحَصِ قَطَاة لبيْضِها، بنى الله له بيتًا في الجنة))[9]، والقطاة طائر معروف قريب من الحمامة، فلا يمكن أن يُبنى مسجد بقدر مكان بيض هذا الطائر، ولكن الحديث دليل على أهمية المشاركة في بناء مسجد لله تعالى، فجاءت المكافأة كبيرة جدًّا؛ وهي بيت في الجنة، ومَن مِنَّا لا يريد أن يكون له بيتًا في الجنة؟
المسح على رأس اليتيم:
ففي الحديث: ((إن أردتَ تليين قلبك، فأطعم المسكين، وامسح رأس اليتيم)).
حسن الخلق وترك الكذب والجدال:
فعن أبي أمامة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أنا زعيم ببيت في رَبَضِ الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقًّا، وببيت في وسط الجنة لمن ترك الكذب وإن كان مازحًا، وببيت في أعلى الجنة لمن حسن خلقه))[10].

نقاء السريرة:
من أعظم مقاصد الشريعة أنها تهيأ الإنسان لأن يكون نقيَّ السريرة، ونقاء السريرة هو الركيزة الذي تُبنى عليه الشخصية المؤمنة، فالعفو عن الآخرين وتجاوز عثراتهم، ونسيان ما كان منهم، وحسن الظن بهم - كل هذا يؤدي إلى راحة قلبية عظيمة تتبعها راحة بدنية هائلة، وكل ذلك لن يكون إلا بنقاء السريرة.
الصدقة:
وهي تقديم ما يمكن من مال أو لباس أو أكل لإنسان محتاج، ولو كان ما تتصدق به قليل؛ لقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يشجع على الصدقة وإن كانت قليلة، بل وإن كانت نصف تمرة، فهل عجزنا أن نجد نصف تمرة فنتصدق بها؟
فعن عدي بن حاتم رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ((اتقوا النار ولو بشق تمرة))[11].
هذه نماذج من بعض الأقوال والأفعال اليسيرة على كل إنسان كما قلنا، ينبغي على كل عاقل أن يفعلها قبل فوات الأوان ولا يتركها؛ لأن فيها النجاة، وهي ليس كل شيء، فهناك الكثير منها، ويفعلها الناس بحسب علمهم وقدراتهم وعلو همتهم وعزيمتهم؛ فهناك من يقوم الليل ويصوم النهار، ومنهم من شغله القرآن حفظًا وتلاوة عما في الدنيا، ومنهم من أسهر ليله وشغل نهاره بالدعوة إلى دين ربه.
لقد فات الأوان على الكثير من الناس من الذين شغلتهم أشياء كانوا يرَونها من الفضيلة وخدمة الناس، وكانت صيتًا لهم في هذه الدنيا، ولكنهم فشلوا في أن تكون علاقتهم مع الله تعالى على الوجه الصحيح، فخسروا كل شيء.
لعل من هؤلاء: عبدالله بن جدعان، ذلك العربي المعروف بكرمه وحكمته وشهامته، وكم سمعنا عنه! وله مواقف مشهودة؛ ولعل أهمها أن حلف الفضول في الجاهلية - بما فيه من أسس الخير والفضيلة ونصر المظلوم - عُقد في بيته، ولكن كل ذلك لم ينفعه؛ لأنه لم يسلم، ولم يقل: ربي، اغفر لي يومًا؛ فعن عائشة رضي الله عنها قالت: ((قلتُ لرسول الله صلى الله عليه وسلم: إن ابن جدعان في الجاهلية كان يقري الضيف، ويحسن الجوار، ويصل الرحم، فهل ينفعه ذلك؟ قال: لا، إنه لم يقل يومًا قط: اللهم اغفر لي خطيئتي يوم الدين))[12]، وفي أحاديث أخرى وصف ابن جدعان بأنه كان: ((ينحر الكوماء[13]، وكان يحلب على الماء، وكان يكرم الجار، وكان يقري الضيف، وكان يصل الرحم، ويصدق الحديث، ويوفي بالذمة، ويفك العاني، ويطعم الطعام، ويؤدي الأمانة))، ولكن قد فاته الأوان في أن يقرر أن يكون في طريق الله تعالى، فلم ينفعه كل ذلك.
ومثله كان حاتم الطائي سيد قبيلة طيِّئ وكريمها، اشتهر بالكرم وتحدثت الناس عن كرمه بما لا يصدقه العقل، ولم ينفعه كل ذلك، فقد فاته الأوان؛ فعن عدي بن حاتم رضي الله عنه قال: ((قلت: يا رسول الله، إن أبي كان يصل الرحم، وكان يفعل ويفعل، قال: إن أباك أراد أمرًا فأدركه؛ يعني: الذكر))[14]، فلم يكن حاتم الطائي يريد وجه الله تعالى بكرمه، إنما أراد أن يذيع صيته وقد حصل.
هنا إشارة واضحة في أن فرصتنا قائمة عندما ننتفض لله تعالى؛ لنعيد ترتيب أمورنا في هذا المضمار، أما بقاؤنا في ميدان السباق من أجل الدنيا فسنخسر بالتأكيد؛ فعن أبي بن كعب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((بشِّر أمتي بالسناء والرفعة والتمكين في البلاد، ما لم يطلبوا الدنيا بعمل الآخرة، فمن طلب الدنيا بعمل الآخرة، لم يكن له في الآخرة من نصيب))[15].

فهل فاتنا الأوان؟ أليس من العقل أن نبادر قبل أن يفوتنا الأوان؟


عبدالستار المرسومي







 توقيع : حورية

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2020, 06:12 PM   #2


بلقيس اليمن متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5746
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 أخر زيارة : يوم أمس (01:56 PM)
 المشاركات : 4,697 [ + ]
 التقييم :  14115
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
وسام النشاط اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Fuchsia
افتراضي



جزاك الله خير الجزاء
وشكراً لطرحك الهادف وإختيارك القيّم
رزقك المــــــــولى الجنـــــــــــــة ونعيمـــــها
وجعلــــــ ما كُتِبَ في مــــــوازين حســــــــــناك

ورفع الله قدرك في الدنيــا والآخــــرة وأجـــــــــزل لك العطـــاء ]


 

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2020, 09:51 PM   #3


ريماس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 805
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : يوم أمس (02:30 AM)
 المشاركات : 238,187 [ + ]
 التقييم :  261234
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
وسام المركز الثاني رقـــابة مــلكية مسابقة كرائم الأجواد وسآم التكريم الإداري وسام المئوية الثانية رقــابة عـــامة 
لوني المفضل : Whitesmoke
افتراضي



الله يعطيك العافية


طرح مميز وراقي

لاخلا ولاعدم


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 01:26 AM   #4


احساس عطيه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10404
 تاريخ التسجيل :  Mar 2017
 أخر زيارة : اليوم (05:50 AM)
 المشاركات : 1,834 [ + ]
 التقييم :  13932
 الاوسمة
اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خير


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 06:43 AM   #5


همسة جنوبية متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8494
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : اليوم (10:45 AM)
 المشاركات : 11,736 [ + ]
 التقييم :  85436
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
المشرفة المميزة عضو مبدع وسام النشاط اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Aliceblue
افتراضي



جزآك الله جنةٍ عَرضها آلسَموآت وَ الأرض
بآرك الله فيك على الطَرح القيم و في ميزآن حسناتك ,,
آسأل الله أن يَرزقـك فسيح آلجنات !!
دمتمّ بـِ طآعَة الله..}

,/*


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 04:49 PM   #6


شقآء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3882
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (10:12 AM)
 المشاركات : 86,500 [ + ]
 التقييم :  338563
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
وسام التميز الذهبي مسابقة وطني الحبيب رقــابة عـــامة وسام المركز الثاني أقلام نبراسة وسام التواصل 
لوني المفضل : Dimgray
افتراضي



-













جُزاكّ الله خُير علىّ مُـا قُدمتّ
ورزُقكّ بُكُل حَرف خّطتهَ أناملكّ جُزيل الحُسناتّ
وُ
جعلكّ مُباركة حيثُ كُنت
~


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 05:14 PM   #7


”غيمه“ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8240
 تاريخ التسجيل :  Jul 2015
 أخر زيارة : اليوم (12:18 AM)
 المشاركات : 66,764 [ + ]
 التقييم :  3547013
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
رقــابة عـــامة وسام التميز الذهبي مراقبة أقسام خمسون الف مشاركة وسام التميز وسام الكاتب المميز 
لوني المفضل : Maroon
افتراضي



يعَطِّيگ الْعَافِيَةُ لِرَوْعَةِ الطَّرْحِ،،
تَعَطَّرَتْ زَوَايَا
الْمُنْتَدَى بگ
تَقْديرُ يليق بگ وُدِيَ وَعَبِقُ وردَيْ


تقديري لك،،


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 05:55 PM   #8


المعتزة بدينها متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 685
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : اليوم (06:25 AM)
 المشاركات : 14,259 [ + ]
 التقييم :  106301
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
المشرفة المميزة عضو مبدع وسام المركز الآول وسام النشاط اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Sienna
افتراضي



جزيت من الخيراكثره
ومن العطاء منب
عه ...
لا حرمنا البار
ئ واياك جناته ..


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 08:38 PM   #9


ذgggق ونظرتي فـgggق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3961
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : يوم أمس (10:44 PM)
 المشاركات : 9,374 [ + ]
 التقييم :  50015
 الاوسمة
وسام النشاط اجمل حضور شكر وتقدير 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



,‘*
جزآك الله جنةٍ عَرضها آلسَموآت وَ الأرض
بآرك الله فيك على الطَرح القيم و في ميزآن حسناتك ,,
آسأل الله أن يَرزقـك فسيح آلجنات !!
دمتـمّ بـِ طآعَة الله ..**
|‘,


 

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 08:45 PM   #10


ρٓɹ̤ ȷᒧǀ متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9705
 تاريخ التسجيل :  Aug 2016
 أخر زيارة : اليوم (01:07 AM)
 المشاركات : 145,866 [ + ]
 التقييم :  1297714
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
مسابقة وطني الحبيب وسام الإداره مسابقة كرائم الأجواد المركز الثالث وسآم التكريم الإداري رقـــابة مــلكية 
لوني المفضل : Black
افتراضي



جزاك الله خير الجزاء
ورزقنا وإياك الفردوس مقاماً لنا


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض تفاصيل اكثر الاعضاء الذين شاهدو الموضوع : 19
, , , , , , , , , , , , , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التوبة قبل فوات الأوان لحن الغرام هــمسـﮧ الجواب الكافي (فتـــــاوى) 16 06-05-2020 05:13 PM
بادر بالتوبة قبل فوات الأوان: لحن الغرام نفحـآت إسلآمية 14 05-18-2018 02:34 PM
مؤلم هو أدراك الحقيقة بعد فوات الأوان لحن الغرام همسـﮧ الشخصيآت الكرتونيه والأنمي 14 08-23-2017 03:24 AM
يا اتحاد القدم.. حاسبوا مارفيك قبل فوات الأوان لحن الغرام الارشيف 7 09-22-2016 03:44 AM
مانشستر سيتي مطالب بالتغيير قبل فوات الآوان ELNEGMFRiND الارشيف 4 03-04-2015 02:35 AM


الساعة الآن 12:21 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ,, ولاتعبر عن وجهة نظر إدارة المنتدى